مسار العلاقات الخليجية الروسية التصاعدي

تتجه السياسة الدولية نحو مسارات جديدة قد تلعب هذه المرحلة الدقيقة دورًا في تحديد شكل العلاقات الدولية مستقبلًا. من أهم هذه العلاقات هو التطور التاريخي الحديث للعلاقات الروسية الخليجية والذي بدأ يأخذ منحًا تصاعديًا يتمثل بالعديد من العوامل الحديثة أهمها:

١- تحول العالم من الاعتماد على سيادة الولايات المتحدة على العالم إلى الإنفتاح نحو الأقطاب الجديدة والمتكاملة والتي أهمها روسيا والصين وما يمثلان من تحالف إستراتيجي يوجه أسهمه تجاه دول الخليج العربي وتحديدًا تجاه الإمارات العربية المتحدة والسعودية.

٢- التطور التكنولوجي الروسي والذي بدأ يستقطب الإمارات التي تعمل على القطاعات الإنتاجية وتطويرها بالتنسيق مع روسيا.

٣- التكنولوجيا العسكرية المتطورة التي بدأت تستقطب دول الشرق الأوسط وخاصة منظومة الدفاعات الجوية “اس ٤٠٠” التي أصبحت المنافس الأول لبطاريات الباتريوت الأمريكية.

٤- التكنولوجيا اللوجستية وتطور السياسة الإنتاجية الهائلة للقطاعات الإقتصادية والخدماتية.

هذه القيمة المضافة التي بدأت تقدمها روسيا للدول الخليجية دخلت باب المنافسة مع نظيرتها الأمريكية التي احتكرت السوق الخليجية لسنوات، وما تطور الزيارات والمؤتمرات والقِمم بين البلدين سوى أكبر دليل على هذا التطور.

في هذا الإطار تستضيف اليوم روسيا قِمة لتطوير القطاعات الانتاجية في مدينة ياكاترنبرغ بين ٩ و١١ تموز القادم. هذه القمة كغيرها من المشاريع المشتركة التي أطلقتها روسيا مع دول الخليج من أجل إستكمال مسيرة هذه السياسة التنسيقية التصاعدية، وقد إستعدت روسيا بشكل كبير وحشدت قدراتها التنظيمية والتطويرية من أجل إعطاء الصورة الحقيقة عن قدرات روسيا الإتحادية ونواياها الحسنة تجاه تحسين العلاقات الخليجية الروسية والدفع بها نحو المُقدمة.

أما اليوم، فباتت التكنولوجيا الروسية تشكل عامل جذب لدول الخليج وبديل أساسي عن الولايات المتحدة التي تستأثر بالسوق الخدماتية الخليجية وتنافسها، وهذا ما ستشهده الأشهر والسنوات القادمة.

وتنتظر العلاقات الخليجية الروسية زيارة مرتقبة للرئيس الروسي إلى السعودية والتي قد تتحول إلى جولة خليجية وشرق أوسطية صادمة للولايات المتحدة في تشرين الأول (أوكتوبر) من العام الحالي. ومن المنتظر أن تشهد هذه الجولة تطورات صادمة في العلاقات وحجم التبادلات الخليجية الروسية خاصة في تصدير التكنولوجيا الحديثة الإنتاجية والعسكرية.

الدكتور زكريا حمودان

مدير المؤسسة الوطنية للدراسات والإحصاء

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.