نصر الله: العقوبات الأمريكية حرب وأصبحنا أقوى بعد الاغتيالات

قال الأمين العام لـ”حزب الله” اللبناني، حسن نصر الله، إن قوات المقاومة ستتوسع وتعزز مواقعها رغم العقوبات الأمريكية، داعيا إلى التعامل معها باعتبارها حربا.

واعتبر نصر الله، في كلمة ألقاها اليوم الجمعة بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ30 لتأسيس “هيئة دعم المقاومة الإسلامية”، أن ما يتطلع إليه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وصهره، جاريد كوشنير، هو تحقيق إنجاز تاريخي في المنطقة عبر مبادرة “صفقة القرن”، مشددا على أن “محور المقاومة والشعب الفلسطيني بالدرجة الأولى هما من يقف في وجه” هذا المشروع.

وتوقع نصر الله تشديد الأمريكيين عقوباتهم على “حزب الله” وعلى “محور المقاومة”، مضيفا أنه “بعد الفشل في اختيار الحرب والخيارات العسكرية وعدم تحقيق الاغتيالات الأمنية أهدافها، لم يتبق أمامهم سوى العقوبات ولوائح الإرهاب”.

 وتابع الأمين العام لـ”حزب الله”: “يجب التعاطي مع العقوبات على أننا في حرب… يضعوننا على لوائح الإرهاب لأننا هزمناهم وندافع عن بلداننا وأمتنا.. وهذا ليس سياق ضعف على الإطلاق بل لأنهم عاجزون”.

وأردف مبينا: “عندما نواجه صعوبات مالية فذلك نتيجة لهذه الحرب وليس بسبب أي خلل إداري… سنواجه العقوبات بالصبر والتحمل وحسن الإدارة وتنظيم الأولويات”.

واعتبر السيد نصرالله “أنهم عاجزون عن القيام بأي شيء بعد فشل كل هذه الحروب ماذا سيفعلون، أمريكا هزمت في العراق وأفغانستان وتهزم كل يوم في اليمن، والجيش الإسرائيلي مرعوب من القيام بأي حرب، ولا يثقون بالمنظومات التي يمتلكونها واستقدموا منظومة ثاد الأمريكية”، مضيفا: “بعد الاغتيالات كنا نزداد صلابة وقوة”.

وختم نصر الله بقوله: “المقاومة لن تضعف بل ستزداد قوة وعددا وصنعا للانتصارات في هذه المنطقة… بيننا وبينكم الأيام التي ستحكم وتشهد”.

المصدر: المنار

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.