الصين تدعو للتعلم من دروس التاريخ وعدم التدخل في شؤون فنزويلا

حثت الصين الدول الأخرى على عدم التدخل في شؤون فنزويلا، وتكرار أخطاء الماضي، وعلى عدم فرض عقوبات على هذا البلد، لأن ذلك لا يؤدي إلا إلى إحياء “قانون الغاب”.

وقال وزير الخارجية الصيني، وانغ يي، في المؤتمر الصحفي السنوي التقليدي على هامش انعقاد المؤتمر الشعبي الوطني (البرلمان):”لقد أعطانا التاريخ الكثير من هذه الدروس، لم نعد بحاجة إلى تكرار الأخطاء السابقة. نحن نعتقد أن سيادة واستقلال كل بلد أمر هام، يجب أن يتم تقديره وحمايته. سيستمر الجانب الصيني في الدعوة  لتمكين سلطات وشعب فنزويلا من إيجاد حل سياسي للمشكلة وضمان الاستقرار في البلاد وسلامة الناس من خلال الحوار”.

وشدد على أن احترام سيادة واستقلال البلدان مبدأ أساسي في القانون الدولي.

وأضاف الوزير الصيني:”يجب أن يقرر شعب هذا البلد قضاياه الداخلية. التدخل الأجنبي والعقوبات لن يؤديا إلا إلى تفاقم الوضع، كما سيؤديا فقط لإحياء قانون الغاب وإعادة سريانه مرة أخرى” في العالم.

وبدأت في فنزويلا يوم 21 يناير احتجاجات جماهيرية ضد الرئيس الحالي نيكولاس مادورو، بعد وقت قصير من أدائه اليمين الدستورية. واستغل رئيس البرلمان المعارض، خوان غوايدو، هذه الاحتجاجات لينصب نفسه رئيسا للدولة بشكل غير قانوني ودون أي انتخابات. 

وقد اعترف عدد من الدول الغربية، على رأسها الولايات المتحدة، بغوايدو رئيسا مؤقتا لفنزويلا. فيما وصف الرئيس الشرعي مادورو رئيس البرلمان بأنه دمية بيد الولايات المتحدة. ودعمت روسيا والصين والعديد من الدول الأخرى مادورو كرئيس شرعي منتخب من قبل الشعب.

المصدر: نوفوستي

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.