أنقرة تعلق على إمكانية نشر الشرطة العسكرية الروسية في منطقة آمنة شمال سوريا

أكد وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو أن التنسيق مستمر بين بلاده وروسيا والولايات المتحدة وإيران بشأن إقامة منطقة آمنة في الشمال السوري الملاصق للحدود التركية.

وقال تشاووش أوغلو في حديث إلى وكالة “سبوتنيك” الروسية اليوم الاثنين إن العمل مستمر لكن مساحة المنطقة الآمنة المزمع إنشاؤها لم تحدد بعد.

وتابع: “نواصل العمل مع روسيا والولايات المتحدة وشركائنا في مفاوضات أستانا، وعقدت فرقنا التقنية عدة اجتماعات”، مثمنا تفاهم روسيا “كدولة شريكة وحليفة” لمخاوف أنقرة الأمنية بشأن الشمال السوري.

وردا على سؤال عن إمكانية نشر قوات الشرطة العسكرية الروسية في المنطقة الآمنة المقبلة، ذكر تشاووش أوغلو: “تقع (المنطقة) مقابل حدودنا، ولذلك لا بد أن تدار من قبل تركيا. لكننا نعمل وسنواصل العمل مع روسيا، وخاصة مع أجهزتها الأمنية والعسكريين”.

وأعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أمس في مقابلة صحفية أنه لا يستبعد مشاركة الشرطة العسكرية الروسية في إقامة المنطقة الآمنة عند الحدود التركية في سوريا، مشددا على أن الحديث لا يدور عن أي عملية عسكرية تركية جديدة ضد “وحدات حماية الشعب” الكردية في المنطقة.

المصدر: سبوتنيك

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.