الولايات المتحدة ترسل مساعدات إنسانية إلى فنزويلا ومادورو يرفضها

ذكر مسؤولون أمريكيون أن الولايات المتحدة أرسلت مساعدات إنسانية تشمل مواد غذائية وأدوية إلى الحدود بين كولومبيا وفنزويلا لتوزيعها على المحتاجين.

ونقلت “رويترز” عن مسؤول أمريكي طلب عدم ذكر اسمه، وهو على دراية بخطط إرسال المساعدات، قوله إن المساعدات ستنقل إلى المعبر الحدودي الرئيسي بين كولومبيا وفنزويلا في مدينة كوكوتا.

وحسب المسؤولين الأمريكيين، فإنه من المتوقع أن تصل الشاحنات المحملة بالمساعدات الإنسانية إلى الحدود هذا الأسبوع، وذلك تلبية لطلب رئيس البرلمان الفنزويلي المعارض خوان غوايدو، الذي اعترفت به واشنطن “رئيسا مؤقتا” لفنزويلا.

وقال البرلماني الفنزويلي المعارض ميغيل بيزارو للصحفيين اليوم الثلاثاء، إن فريق غوايدو سيبحث الخطوات التالية لنقل المساعدات إلى فنزويلا بعد وصولها إلى الحدود.

ويتوقع أيضا وصول مساعدات من مختلف الشركات من كولومبيا وكندا وألمانيا.

مادورو: إرسال المساعدات مسرحية سياسية

ووصف مادورو في تصريح لقناة RT إرسال المساعدات الأمريكية بأنه “مسرحية سياسية”، مؤكدا رفضه لأي تدخل في شؤون فنزويلا.

وفي تصريح آخر، أدلى به يوم الاثنين، قال مادورو: نحن لسنا متسولين. أنتم تريدون إهانة فنزويلا وأنا لن أسمح بإهانة شعبنا”.

وكانت المعارضة الفنزويلية قد أعلنت في وقت سابق أنه من المقرر عقد اجتماع دولي في واشنطن يوم 14 فبراير لجمع المساعدات الإنسانية للفنزويليين.

تجدر الإشارة إلى أن فنزويلا تشهد أزمة اقتصادية حادة في السنوات الأخيرة، وارتفعت نسبة التضخم إلى مستويات قياسية، ويعاني السكان من نقص المواد الغذائية والأدوية والسلع الاستهلاكية.

المصدر: RT، وكالات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.