بوليفيا تدعو للحوار في تسوية الأزمة الفنزويلية

دعا رئيس بوليفيا إيفو موراليس زعماء بلدان أمريكا اللاتينية لتجنيب فنزويلا ويلات الحرب، واختيار طريق الحوار في معالجة الأزمة الفنزويلية.

وبعد وصوله أمس الجمعة إلى كراكاس لدعم نظيره الفنزويلي نيكولاس مادورو، نشر موراليس سلسلة التغريدات كتب فيها:

“أناشد أشقائي رؤساء بلدان أمريكا اللاتينية وحوض الكاريبي أن نتمكن معا من منع اندلاع العنف في فنزويلا. دعونا ندعم الحوار، ونتعلم من التاريخ ونتذكر مدى صعوبة طريق الحرب والمواجهة”.

وأدان موراليس العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة على كراكاس، والتي وصفها بأنها “غير شرعية ولا إنسانية وغير أخلاقية”، وأضاف: “الضحية الرئيسية لهذه العقوبات هو الشعب الفنزويلي، واحتراما للقانون الدولي، يجب رفع هذه العقوبات على الفور”.

وتمر فنزويلا بأزمة سياسية حادة، حيث أعلن خوان غوايدو رئيس البرلمان المعارض نفسه رئيسا انتقاليا للبلاد، وحظيت خطوته بتأييد الولايات المتحدة وكندا وبعض دول أمريكا اللاتينية، في حين أكدت روسيا والصين وعدد من الدول في المنطقة وخارجها دعمها لمادورو باعتباره الرئيس الشرعي والوحيد لفنزويلا.

المصدر: RT

One comment

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.