موسكو تقاطع مؤتمرا دوليا تحضّر له واشنطن لبحث الشرق الأوسط في وارسو

صرح وزير خارجية بولندا ياتسيك تشابوتوفبتش اليوم الاثنين بأن روسيا رفضت المشاركة في لقاء وزاري حول الشرق الأوسط، تعمل واشنطن على عقده في العاصمة البولندية أواسط فبراير المقبل.

وقال وزير خارجية بولندا ياتسيك تشابوتوفبتش اليوم الاثنين لصحيفة Rzeczpospolita البولندية: “روسيا أبلغتنا بأنها لن تشارك في المؤتمر، وذلك حتى قبل اطلاعها على برنامج المؤتمر المترقب”.

وأضاف: “ذلك دليل على أن روسيا غير مهتمة بهذا المؤتمر، وهو أمر مؤسف لأن روسيا تلعب دورا هاما في الشرق الأوسط”.

وذكر تشابوتوفيتش أنه لا يتوقع أن يحقق المؤتمر نتائج ملموسة، معتبرا أن مهمته قد تقتصر على تشكيل فرق عمل لتتولى النظر في جملة ملفات في غاية التعقيد، مثل مكافحة الإرهاب ومشكلة اللاجئين والمساعدات الإنسانية والتصدي للتهديدات السيبرانية.

كما أعرب الوزير عن أمله في أن يتيح المؤتمر للاتحاد الأوروبي فرصة للخروج من مأزق التناقض بين موقفه الداعم للاتفاق النووي مع طهران، وحقيقة أن “الاتحاد الأوروبي لا يسعه الوقوف في وجه الولايات المتحدة والتظاهر بأن الاتفاق مع إيران يمكن أن يبقى قائما دون أي تعديلات بغض النظر عن انسحاب طرف أساسي منه وتراجع الشركات الغربية عن التعاون مع طهران”.

وكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو قد صرح مؤخرا، بأن بلاده تعتزم عقد اجتماع دولي في وارسو يومي 13 و14 فراير لمناقشة قضايا الأمن والاستقرار في الشرق الأوسط و”ممارسات طهران”.

من جانبه، أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في وقت سابق تلقي موسكو دعوة لحضور اجتماع وارسو، لكنه شكك في قدرة هذا الاجتماع على المساهمة في حل قضايا المنطقة.

يذكر أن نائب وزير الخارجية البولندي برزوميسلاف لانغ، قد وصل في زيارة رسمية إلى طهران اليوم ليبحث مع نظيره الإيراني عباس عراقجي مؤتمر وارسو المرتقب.

المصدر: نوفوستي

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.