اليابان تستأنف مشتريات النفط الإيراني بعد نيل العفو الأمريكي

قال مسؤول إيراني ومتحدث باسم مصفاة يابانية الاثنين، إن شركات التكرير اليابانية شحنت خاما إيرانيا على متن ناقلة نفط، لتستأنف بذلك الواردات بعد توقفها بسبب العقوبات الأمريكية.

واليابان هي الأخيرة بين أكبر أربع عملاء للنفط الإيراني في آسيا، التي تستأنف الواردات بعد منحها استثناء من العقوبات الأمريكية التي دخلت حيز التنفيذ في نوفمبر. وحافظت الصين والهند على الواردات بعد نوفمبر، بينما توقفت واردات كوريا الجنوبية على مدى أربعة أشهر واستؤنفت مطلع الأسبوع.

ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية عن محافظ البنك المركزي عبد الناصر همتي قوله “بعد الصين وكوريا الجنوبية والهند وتركيا، بدأت اليابان أيضا عملية استيراد النفط الإيراني”.

من جهته أفاد متحدث باسم مصفاة “فوجي أويل” اليابانية بأنها تسلمت شحنة من النفط الإيراني مطلع الأسبوع، وأضاف أن “استئناف واردات النفط الإيراني استغرق وقتا، بانتظار موافقة البنوك على تنفيذ المدفوعات لإيران”.

وعلى الرغم من ذلك، فإن الصادرات الإيرانية لليابان، قد لا تستمر طويلا، إذ قال مشتريان في اليابان إنهما قد يعجزان عن الاستمرار بعد انتهاء التأمين السنوي على الناقلات، الذي تدعمه حكومة اليابان في مارس آذار.

وهبطت صادرات إيران النفطية بشدة منذ أن أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مايو الماضي أن الولايات المتحدة ستنسحب من اتفاق يضع قيودا على برنامج إيران النووي وستعيد فرض عقوبات على طهران.

وتوقفت اليابان عن استيراد النفط من إيران في نوفمبر الماضي مع دخول العقوبات حيز التنفيذ. وشكل نفط إيران 5.3 بالمئة من إجمالي واردات الخام اليابانية في 2017.

المصدر: “رويترز”

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.