‎الكنيست يصادق على حل نفسه تمهيدا لإجراء انتخابات مبكرة

صادق الكنيست الإسرائيلي على مشروع قانون حول حل نفسه وإجراء انتخابات مبكرة يوم 9 أبريل المقبل بالقراءة النهائية.

وخلال التصويت النهائي أيد 102 من النواب حل الكنيست، مقابل صوتين عارضا مشروع القانون أحدهما نائب عن حزب الليكود، وبالتالي تكون الحملة الانتخابية قد انطلقت رسميا في إسرائيل.

واستغرق التصويت بالقراءات الثلاث 10 ساعات، وشكلت جلسة اليوم الأربعاء آخر فرصة للنواب للتعبير عن رأيهم.

ووصفت زعيمة “المعسكر الصهيوني” المعارض تسيبي ليفني الانتخابات المقبلة بأنها “طارئة”، مضيفة أنه لا بديل عن هزيمة رئيس الوزراء الحالي بنيامين نتنياهو، واتهمت حكومته بتقديم قوانين “تجبر الإسرائيليين على تغيير قيمهم”.

وبعد حل الكنيست لن تكون لديه إمكانية لمناقشة مشاريع القوانين، باستثناء إقرار المشاريع المتفق عليها من قبل الائتلاف الحاكم والمعارضة. وستواصل حكومة بنيامين نتنياهو أداء مهامها حتى تشكيل حكومة جديدة بعد الانتخابات.

وترجح استطلاعات الرأي فوز القوى اليمينية في الانتخابات وإعادة انتخاب نتنياهو رئيسا للوزراء للمرة الرابعة على التوالي.

المصدر: جيروزاليم بوست

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.