‎واشنطن تختبر قنبلة جوية فائقة القوة

اختبرت القوات الجوية الأمريكية قنبلة GBU-57 أوMassive Ordnance Penetrator (MOP) المخصصة لتدمير الملاجئ والمواقع تحت الأرضية المحصنة.

وهذه القنبلة التي صممتها شركة بوينغ عام 2007،  تستطيع قبل أن تنفجر التوغل في الأرض إلى عمق 61 مترا أو اختراق الإسمنت المسلح بعمق 19 مترا.

وفي الشريط، ظهرت القاذفة الاستراتيجية B-2 Spirit وهي تنطلق من القاعدة الجوية “وايتامان” في ولاية ميسوري وتسقط القنبلة التي فتحت أجنحة التثبيت والكبح ثم اندفعت إلى الأسفل، وبعد ثوان من ملامستها للسطح، ارتفع عمود ناري من الأرض ناجم عن الانفجار.

ويبلغ وزن القنبلة، 13.6 طن، وهي تستطيع اختراق تحصينات يعادل ارتفاعها مبنى من 6 طوابق.

المصدر: وكالات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.