‎صاروخ “تسيركون” فرط الصوتي الروسي ينجح في 10 اختبارات

أفاد مصدر في مجمع الصناعات الحربية الروسية في حديث أدلى به لوكالة “تاس” الروسية بأن البحرية الروسية ما زالت تختبر صاروخها فرط الصوتي من طراز “تسيركون”.

ومنذ عام 2015، أجريت 10 اختبارات ناجحة للصاروخ، حيث اختبر مؤخرا على أهداف بحرية تبعد عن منصة إطلاقه مئات الكيلومترات.

وحسب المصدر، فإن اختبارات “تسيركون” بدأت منذ 4 أعوام باستخدام منصات ساحلية. وأكد المصدر أن الصاروخ كان يدمر كل الأهداف المحددة له بسرعة فرط صوتية تفوق 6 أضعاف سرعة الصوت، فيما لا تمتلك وكالة “تاس” تأكيدا رسميا لتلك المعلومات.

وأشار مصدر آخر إلى أنه يخطط لبدء الاختبار الحكومي  للصاروخ من منصات بحرية. والمقصود بالأمر أن الصاروخ سيطلق من متن السفن والغواصات.

مع ذلك فإن قناة “CNBC”  التلفزيونية، أفادت الجمعة 21 ديسمبر، بأن روسيا نجحت، في 10 ديسمبر الجاري، للمرة العاشرة في اختبار صاروخ “تيسركون”.

ويبلغ مدى إطلاق صاروخ “تسيركون” المسمى بـ “قاتل حاملات الطائرات”، حسب بعض المصادر 400 كيلومتر. كما تبلغ سرعته 4-6 ماخ.

وكانت وسائل الإعلام الروسية قد أفادت في وقت سابق بأن صواريخ “تسيركون” ستطلق من منصات عمودية بحرية خاصة، تستخدم حاليا لإطلاق صواريخ “كاليبر” و”أونيكس” البحرية المجنحة.

وتمتلك الفرقاطات الروسية من مشروعي “20380” و”22350″ وغواصات “ياسين” من مشروع “885” مثل هذه المنصات العمودية الحديثة.

المصدر: تاس

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.