أنقرة تحذر من أي مغامرة في المياه الراكدة

جددت أنقرة تأكيدها على حماية مصالحها في المياه الخاضعة لسيادتها في شرقي حوض البحر المتوسط، الغنية بالغاز، ويتزامن ذلك مع أعمال تنقيب تنفذها مصر وقبرص وإسرائيل في المنطقة.

وأفاد وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، اليوم الأربعاء، بأن بلاده اتخذت إجراءات لحماية مصالحها في المتوسط دون أن يكشف عن طبيعة هذه الإجراءات.

وقال: “اتخذنا التدابير اللازمة لحماية مصالحنا في المناطق البحرية التابعة لقبرص (التركية)، ولا نريد لأحد أن يخوض مغامرات في هذه المنطقة”، وفقا لما نقلته وكالة “الأناضول” التركية.

وفي أكتوبر الماضي، حذرت الخارجية التركية من تنفيذ أنشطة تنقيب عن الغاز والنفط في المياه الخاضعة لسيادتها دون إذن منها، وعبرت الخارجية عن قلقها إزاء قرار جمهورية قبرص، دعوة شركات دولية للتنقيب من جانب واحد، وتجاهلها للحقوق التركية.

وبدأت أنقرة نهاية الشهر الماضي أول عملية للتنقيب عن موارد الطاقة في مياها قبالة ساحل أنطاليا، حيث قامت بإطلاق سفينة “فاتح” للتنقيب، وهي سفينة تركية الصنع.

حينها حذر وزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي فاتح دونماز من التعرض للسفينة، وقال إن “قواتنا البحرية ستقوم بما يلزم في حال تعرض سفينتنا لأي تحرش”.

وتؤجج عمليات ونوايا التنقيب عن الغاز في شرقي المتوسط حدة التوترات بين الدول هناك، والتي أظهرت الدراسات احتواء مياهها على كميات كبيرة من الغاز.

المصدر: وكالات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.